اخبار لبنانيةاخر الاخبار

ابن الـ 3 سنوات ضحية جديدة للمستشفيات!

للانضمام الينا عبر الواتس اب كي تصلكم اخر الاخبار اضغط هنا

توفي الطفل الفلسطيني محمد وهبة البالغ من العمر 3 سنوات مساء الإثنين في طرابلس، وأقدم أبناء مخيم البارد والبداوي على إحراق الاطارات امام مكتب مدير الاونروا، إذ يرجعون سبب الوفاة الى عدم استقبال أي مستشفى له نتيجة عدم توفر سرير له وإثر تقليص خدمات الاونروا.

فقد كان الطفل محمد وهبة بحاجة للدخول الى العناية الفائقة بعد غيبوبة دامت 3 أيام، ولم يستقبله اي مستشفى طوال هذه المدة.

وبعد هذه المدّة تمكن ذووه من ادخاله الى مستشفى الا انه توفي بعد ساعات.

Al-Jadeed
اعلانات

 

 

 

[/spu]

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock