اخبار لبنانيةاخر الاخبار

ما جديد “انتحاري الكوستا”؟

تُواصل اليوم المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبدالله محاكمة الموقوف عمر حسن العاصي (1992)، المتهم بمحاولة تفجير مقهى “الكوستا” في شارع الحمرا بحزام ناسف كان يرتديه، قبل إحباط عمليته من خلال إلقاء القبض عليه في كانون الثاني من العام المنصرم.

وكانت وكيلة المتهم المحامية فاديا شديد، قد طلبت في الجلسة الماضية التي عقدت في 15 أيار، الاستماع إلى إفادة العاملة في المقهى التي اشترى العاصي منها القهوة ليلة إلقاء القبض عليه.

في هذا الإطار، قال مصدر خاص لـ”الجمهورية”، “تلك الموظفة ستكون بمثابة الشاهد الملك في القضية، في ظل الشح في الأدلة، والمعلومات حول داتا الاتصالات وتسجيلات الكاميرات المحيطة في مكان الحادثة”.

وأضاف: “مع الاشارة إلى انّ المتهم أكّد في التحقيقات أنه يوم صعوده بالسيارة أمام جامع الحريري في صيدا تلقى اتصالاً، وانه قبل ان يترجّل من السيارة في الحمرا ترك الهاتف في السيارة، إلّا انّ داتات الاتصالات أظهرت انه حتى الساعة 8:30 من مساء تلك الليلة، ما من داتا أو دليل يؤشر إلى شيء، وفي الوقت عينه ما من اتصال قد حصل”.
الجمهورية / ناتالي اقليموس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock