لتلقي ابرز الاخبار على الساحة اللبنانية اشترك في خدمة الاخبار عبر تطبيق whatsapp اضغط هنا  وارسل رسالة اشتراك
اخبار من هنا و هناكاخر الاخبار

طفل لم يتجاوز عمره الـ3 سنوات سجل اسمه ضمن الأشخاص الأكثر ذكاءً في العالم بمعدل قياسي خارق!

تصدر طفل ماليزي يبلغ من العمر ثلاثة أعوام عناوين الصحف في الآونة الأخيرة، بعدما صار أصغر عضو في جمعية “منسا” البريطانية، وهي مجتمع دولي لذوي معدلات الذكاء المرتفعة، وتنتشر فروعها في 80 دولة في أنحاء العالم وتضم عضويتها أكثر من 100 ألف شخص.

وأفادت صحيفة “ذا ستار” الماليزية على موقعها الإلكتروني بأن الطفل “هاريز نظيم محمد حلمي نعيم”، الذي يعيش في بريطانيا مع والديه، انضم مؤخراً إلى جمعية “منسا” في المملكة المتحدة، بعدما نال 142 درجة في مقياس “ستانفورد بينيت” للذكاء، ليكون ضمن نسبة 0.3 في المائة من الأذكياء في العالم، بحسب تقرير لصحيفة “مترو” البريطانية.

ولم يتوقع والدا الطفل، “أنيرا أسيكين” و”محمد حلمي نعيم”، اللذان درسا الهندسة، أن يظهر ابنهما علامات على مثل هذا الذكاء العبقري في هذا العمر المبكر.

ونقلت صحيفة “مترو” عن والدته قولها: “لم يكن لدينا الكثير من الخبرة، ولذلك كنا نعتقد أن الأطفال جميعهم سواء”، مضيفة أنهم لم يعلموا بالأمر إلا عندما بدأ بالذهاب إلى الحضانة.

وكان العاملون في الحضانة أكدوا لوالديه أنه متفوق كثيراً عن الأطفال الآخرين، إذ تمكن خلال الفترة التي كان يذهب فيها إلى الحضانة من قراءة بعض كتبه المفضلة.

وتؤكد والدته أنه طفل في الثالثة من عمره بكل ما تحمله الكلمة من معنى، فهو يستمتع بالقفز في برك المياه وبالرسم والغناء، وجميع الأمور الطبيعية التي يفعلها طفل في سنه. وأوضحت أنه يحب طرح الأسئلة والتحدث عن الفضاء والأرقام، كما يحب قراءة الكتب.

ويأمل والداه في أن تكون هذه هي الخطوة الأولى في رحلته نحو تحقيق أشياء مذهلة. وتابعت أنيرا: “الأمر مثير حقاً، ونحن على يقين بأن ذلك سيمنحه نوعاً من الإيمان بنفسه وبالثقة فيها، حتى يتمكن من إفادة المجتمع بشكل أفضل في المستقبل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock